غزوة بحران من كتاب إمتاع الأسماع بما للنبي من أحوال ومتاع

غزوة بحران من كتاب إمتاع الأسماع بما للنبي من أحوال ومتاع

اسم الكتاب:
إمتاع الأسماع بما للنبي من أحوال ومتاع
المؤلف:
تقي الدين احمد علي عبدالقادر محمد المقريزي

غزوة بحران

ثم خرج صلّى اللَّه عليه وسلّم إلى بحران من ناحية الفرع، في سادس [جمادى] الأولى على رأس سبعة وعشرين شهرا، ثم عاد بعد عشر ليالي، ولم يلق صلّى اللَّه عليه وسلّم كيدا، [واستخلف على المدينة ابن أم مكتوم] [ (1) ] .

[وسببها: أنه بلغه صلّى اللَّه عليه وسلّم أن بها جمعا كبيرا من بنى سليم، فخرج في ثلاثمائة رجل من أصحابه، فوجدهم قد تفرقوا في مياههم، فرجع ولم يلق كيدا] [ (2) ] .

[قال ابن إسحاق: حتى بلغ بحران من ناحية الفرع بضمتين، يقال: هي أول قرية مارت إسماعيل وأمه التمر بمكة، وهي من ناحية المدينة، وفيها عينان يقال لهما: الربض والنجف، يسقيان عشرين ألف نخلة، كانت لحمزة بن عبد اللَّه بن الزبير، والفرع بفتحتين موضع بين الكوفة والبصرة، فأقام بها شهر ربيع الآخر وجمادى الأولى، ثم رجع إلى المدينة، ولم يلق كيدا] [ (3) ] .

__________

[ (1) ] زيادة للسياق من كتب السيرة.

[ (2) ] (المواهب اللدنية) : 1/ 389.

[ (3) ] (سيرة ابن هشام) : 3/ 313.


تحميل : غزوة بحران من كتاب إمتاع الأسماع بما للنبي من أحوال ومتاع

كلمات دليلية: