زواج النبي صلى الله عليه وسلم من زينب بنت خزيمة (أم المساكين) من كتاب إمتاع الأسماع بما للنبي من أحوال ومتاع

زواج النبي صلى الله عليه وسلم من زينب بنت خزيمة (أم المساكين) من كتاب إمتاع الأسماع بما للنبي من أحوال ومتاع

اسم الكتاب:
إمتاع الأسماع بما للنبي من أحوال ومتاع
المؤلف:
تقي الدين احمد علي عبدالقادر محمد المقريزي

زواجه زينب أم المساكين

وتزوج زينب أم المساكين في رمضان قبل أحد بشهر، وفي نصف رمضان ولد الحسن بن على رضي اللَّه عنهما.

,

[أم المؤمنين زينب بنت خزيمة]

[ (1) ] وزينب أم المساكين، بنت خزيمة بن الحارث بن عبد اللَّه بن عمرو بن عبد مناف بن هلال بن عامر بن صعصعة العامرية، أخت ميمونة بنت الحارث بن حرث، لأنها تزوجها الطفيل بن الحارث بن المطلب بن عبد منافس بن قصي، أخو عبيدة بن الحارث، ثم طلقها، فخلف عليها أخوه فأصيب يوم بدر، ومات بالصفراء، فتزوجها رسول اللَّه صلّى اللَّه عليه وسلم في شهر رمضان سنة ثلاث، زوجه أبوها قبيصة بن عمر الهلالي، وأصدقها أربعمائة درهم، وقيل كانت تحت عبد اللَّه بن جحش فلما قتل يوم أحد تزوجها رسول اللَّه صلّى اللَّه عليه وسلم، فأقامت عنده ثمانية أشهر، وقيل شهرين أو ثلاثة، وتوفيت في آخر شهر ربيع الآخر، فدفنها رسول اللَّه صلّى اللَّه عليه وسلم بالبقيع بعد ما صلّى عليها.

__________

[ (1) ] هي زينب بنت خزيمة بن الحارث بن عبد اللَّه الهلالية، وتدعى: أم المساكين لكثرة معروفها. قتل زوجها عبد اللَّه بن جحش يوم أحد، فتزوجها رسول اللَّه صلّى اللَّه عليه وسلم، ولكن لم تمكث عنده إلا شهرين أو أكثر، وتوفيت رضى اللَّه عنها.

وقيل: كانت أولا عند الطفيل بن الحارث، وما روت شيئا. وقال النسّابة عليّ بن عبد العزيز الجرجاني:

كانت عند الطفيل، ثم خلف عليها أخوه الشهيد: عبيدة بن الحارث المطلبي.

لها ترجمة في: (طبقات ابن سعد) : 8/ 115- 116، (المعارف) : 87 و 135 و 185، (المستدرك) : 4/ 37- 38، (الاستيعاب) : 4/ 1853، ترجمة رقم (3359) ، (الإصابة) :

7/ 672، ترجمة رقم (11230) ، (شذرات الذهب) : 1/ 10، (المواهب اللدنية) : 2/ 89، (سير أعلام النبلاء) : 2/ 218.


ملف pdf

كلمات دليلية: