زواجه من ميمونة بنت الحارث من كتاب إمتاع الأسماع بما للنبي من أحوال ومتاع

زواجه من ميمونة بنت الحارث من كتاب إمتاع الأسماع بما للنبي من أحوال ومتاع

اسم الكتاب:
إمتاع الأسماع بما للنبي من أحوال ومتاع
المؤلف:
تقي الدين احمد علي عبدالقادر محمد المقريزي

الرحيل والبناء بميمونة

وأمر عليه السلام أبا رافع بالرحيل، وقال: لا يمسينّ بها أحد من المسلمين.

وركب حتى نزل سرف، وخلّف أبا رافع ليحمل إليه ميمونة حين يمسى، فخرج بها مساء، ولقي عنتا [ (5) ] من سفهاء المشركين. فبنى النبي صلّى اللَّه عليه وسلّم على ميمونة بسرف.

منزل رسول اللَّه صلّى اللَّه عليه وسلّم

ولم ينزل بمكة بيتا، وإنما ضربت له قبة من أدم بالأبطح، وكان هناك حتى سار منها. وبعث بمائتي رجل ممن طافوا بالبيت إلى بطن يأجج [ (6) ] ، فأقاموا عند السلاح حتى أتى الآخرون فقضوا نسكهم، وقدم المدينة في ذي الحجة.

__________

[ (1) ] زيادة للإيضاح.

[ (2) ] بزواج ميمونة رضي اللَّه عنها.

[ (3) ] ننشدك اللَّه: نستحلفك باللَّه.

[ (4) ] أسكت الرجل: سكت سكوتا طويلا على غضب.

[ (5) ] في (خ) «عينا» .

[ (6) ] في (خ) «ياجح» .

,

نذر ميمونة أم المؤمنين

وقالت ميمونة أم المؤمنين رضي اللَّه عنها: يا رسول اللَّه، إني جعلت على نفسي- إن فتح اللَّه عليك مكة- أن أصلي في بيت المقدس! فقال: لا تقدرين على ذلك، ولكن ابعثي بزيت يستصبح [ (1) ] لك فيه به، فكأنك أتيته [ (2) ] .

وكانت ميمونة تبعث إلى بيت المقدس كل سنة بمال ليشترى به زيت يستصبح به في بيت المقدس، حتى ماتت فأوصت بذلك.


تحميل : زواجه من ميمونة بنت الحارث من كتاب إمتاع الأسماع بما للنبي من أحوال ومتاع

كلمات دليلية: