اشتراط ثقيف أن يضع عنهم الصلاة من كتاب ما شاع و لم يثبت في السيرة النبوية

اشتراط ثقيف أن يضع عنهم الصلاة من كتاب ما شاع و لم يثبت في السيرة النبوية

اسم الكتاب:
ما شاع و لم يثبت في السيرة النبوية
المؤلف:
محمدعبدالله العوشن

اشتراط ثقيف أن يضع عنهم الصلاة

قال الإِمام أحمد في مسنده: حدثنا عفان قال: "حدثنا حماد بن سلمة عن حميد عن الحسن عن عثمان بن أبي العاص أن وفد ثقيف قدموا على رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فأنزلهم المسجد ليكون أرقّ لقلوبهم، فاشترطوا على النبي - صلى الله عليه وسلم - أن لا يُحشروا ولايُعشروا ولايُجَبُّوا، ولا يستعمل عليهم غيرهم. قال فقال: "إن لكم أن لا تحشروا ولا تعشروا ولا يستعمل عليكم غيركم، وقال النبي - صلى الله عليه وسلم -: "لا خير في دين لا ركوع فيه (1) ".

وأخرجه أبو داود، ومن طريقه البيهقي في (الدلائل)، قال المنذري: "وقد قيل إن الحسن البصري لم يسمع من عثمان بن أبي العاص (2) " وذكره ابن إسحاق في السيرة بدون سند (3). وضعّفه الألباني، وقال عن سند الإِمام أحمد وأبي داود: "رجاله ثقات لكن الحسن مدلّس، وقد عنعنه (4) " وقال في رده على البوطي: "إسناد منقطع (5) " وقد ذكر الحافظ في (التهذيب) (6)، أنه لم يسمع من عثمان بن أبي العاص - رضي الله عنه -.

قوله: (أن لا يُحشروا) قال الخطابي: "معناه الحشر في الجهاد والنفير له. (ولا يُعشروا) أي لا يؤخذ عشر أموالهم، وقيل أرادوا الصدقة الواجبة. وقوله (لا يجبُّوا) أي لا يصلُّوا، وأصل التجبية أن يكبّ الإنسان على مقدمه ويرفع مؤخره (7) ".

__________

(1) الفتح الرباني (21/ 207).

(2) عون المعبود (8/ 267 - 268).

(3) الروض الأنف (7/ 334).

(4) تخريج فقه السيرة (ص 417) وكذا في السلسلة الضعيفة (4319) (6/ 308).

(5) دفاع عن الحديث النبوي والسيرة، ص 37.

(6) تهذيب التهذيب (2/ 264).

(7) عون المعبود (8/ 268).

وقد صحّ اشتراطهم أن لا صدقة عليهم ولا جهاد من طريق آخر، قال أبو داود: حدثنا الحسن بن الصبّاح أخبرنا إسماعيل ... عن وهب قال: سألت جابرًا عن شأن ثقيف إذْ بايعتْ؟ قال: اشترطتْ على النبي - صلى الله عليه وسلم - أن لا صدقة عليها ولا جهاد، وأنه سمع النبي - صلى الله عليه وسلم - بعد ذلك يقول: "سيتصدقون ويجاهدون إذا أسلموا (8) " والحديث سكت عنه المنذري. وأورده الألباني في (الصحيحة) بعد أن عزاه لأحمد عن ابن لهيعة حدثنا أبو الزبير قال: سألت جابرًا .. الحديث. وقال: "وهذا إسناد قوي، وإن كان فيه ابن لهيعة فهو ثقة في نفسه، وقد أمنا سوء حفظه بمجيء الحديث من طريق غيره، فأخرجه أبو داود .. " وذكر الحديث المتقدم ثم قال: "وهذا إسناد صحيح رجاله كلهم ثقات (9) " وحسنه شعيب الارناؤوط في تخريجه للزاد (10) وعبد القادر الأرناؤوط في تخريجه أحاديث (جامع الأصول) (11).

__________

(8) عون المعبود (8/ 265 - 267).

(9) سلسلة الأحاديث الصحيحة رقم (1888).

(10) زاد المعاد (3/ 599).

(11) (8/ 414).


تحميل : اشتراط ثقيف أن يضع عنهم الصلاة من كتاب ما شاع و لم يثبت في السيرة النبوية

كلمات دليلية: