غزوة ذي العشيرة

غزوة ذي العشيرة


غزوة ذي العشيرة

«1»

1- قوات الطرفين:

أ- المسلمون:

دورية قتال من مائتي راجل وراكب بقيادة الرسول صلّى الله عليه وسلم.

ب- المشركون:

بنو (مدلج) وأحلافهم من بني ضمرة وقافلة تجارية لقريش بقيادة أبي سفيان ابن حرب.

2- الهدف:

الوصول الى موضع (العشيرة) في منطقة (ينبع) «2» على الطريق التجارية لقريش بين مكة والشام، للتفاهم مع القبائل وإظهار قوة المسلمين للمشركين.

3- النتائج:

أقام المسلمون شهرا في (العشيرة) ، فوادعوا بها بني مدلج وحلفاءهم من بني ضمرة ... أما قافلة قريش فتملّصت من المرور (بالعشيرة) .

وعاد المسلمون دون قتال.

__________

(1) - ذو العشيرة: موضع من ناحية ينبع بين مكة والمدينة وهو حصن صغير بين ينبع وذي المروة. أنظر التفاصيل في معجم البلدان 6/ 181.

(2) - ينبع: قربة غناء فيها حصن ونخيل وماء وزرع، وهي بين مكة والمدينة. أنظر التفاصيل في معجم البلدان 8/ 526.



كلمات دليلية: