غزوة بواط .. مواصلة التمكين لدعوة الإسلام الوليدة 2هـ

غزوة بواط 2هـ

سبب التسمية بغزوة "بواط"

نسبة لمكان وقوعها على طريق تجارة قريش بين مكة والمدينة

متى وقعت غزوة بواط، وأين؟

في شهر ربيع الأول سنة 2هـ سبتمبر سنة 623 م، وقد وقعت بمنطقة من جبال جهينة تدعى بواط، وهي قريبة من جبال رضوى.

أسباب غزوة بواط

من المعروف أن غزوات الرسول الحبيب صلى الله عليه وسلم الأولى قبل بدر، استهدفت قطع الطريق على قريش وقوافلها، والتمكين للمسلمين وكسر شوكة المشركين والحصول على جزء مما نهبوه، وإظهار المنعة، وقد كانت السرايا والغزوات تستهدف مناطق تقع على الطريق بين مكة وتجارة الشام.

من قائد غزوة بواط، ومن حمل اللواء؟

قادها رسول الله صلى الله عليه وسلم وحمل اللواء سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه. وكان أمية بن خلف يقود قافلة قريش الهاربة.

كم كانت القوة المشاركة في غزوة بواط؟

200 من المسلمين، و100 من المشركين

أحداث غزوة بواط

خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم في مائتين من أصحابه لاعتراض قافلة فيها أمية بن خلف الجمحي ومائة رجل من قريش، وألفان وخمسمائة بعير، واستخلف على المدينة سعد بن معاذ رضي الله عنه، وتذكر كتب السيرة أن رسول الله الحبيب صلى الله عليه وسلم لم يلق كيدا حين بلغ جبل بواط، فرجع إلى المدينة. وقد علمت عيون قريش بخروج المسلمين فأسرعت القافلة بحركتها وسلكت طريقاً غير طريق القوافل المعبدة.

نتائج غزوة بواط

لم يحدث قتال، وازدادت منعة المسلمين وتمكينهم

ما الدرس المستفاد من غزوة بواط ؟

حسن التخطيط والحماس المتقد لإنهاك العدو المشرك، واستعمال أهل الثقة والخبرة من قبل رسول الله صلى الله عليه وسلم سواء لتولي أمر المدينة حين خرج أو من يشارك بالجهاد، وقد كانت قريش يزداد حذرها مع الوقت وتسرع لتلافي طرق المسلمين، ما يفيد خشيتها بأسهم.

المراجع

"المغازي" للواقدي 1/12، "السيرة النبوية" لابن هشام 2/240