سرية علي بن أبي طالب إلى اليمن (10هـ).. هداية إنسان خير مما طلعت عليه الشمس!

سرية علي بن أبي طالب إلى اليمن 10هـ

زمان وموقع سرية عليّ إلى اليمن

وقعت في عام عشرة (10)هـ، وذلك بأرض قبيلة هُمدان شرق صنعاء باليمن.

القيادة في سرية قبيلة همدان

قادها الصحابي علي بن أبي طالب رضي الله عنه، في 300 من المسلمين.

(وعليّ رضي الله عنه ابن عم رسول الله، والذي عدّه بمنزلة هارون من موسى عليه السلام، وأول المؤمنين من الصبية، وشهد حروب الإسلام، وقاد عددا من السرايا وكان له دور بارز بفتح خيبر، وهو رابع خلفاء المسلمين).

 

أسباب سرية علي بن أبي طالب لليمن

دعوة قبيلة همدان للإسلام، ضمن البعوث النبوية لنشر دين التوحيد بعد فتح مكة.

أحداث سرية علي بن أبي طالب لليمن

بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم، علي بن أبي طالب إلى اليمن، يدعوهم إلى الإسلام، وعقد له لواء وعممه بيده وقال «امض ولا تلتفت، فإذا نزلتَ بساحتهم فلا تقاتلهم حتى يقاتلوك»[طبقات ابن سعد، 2/169]

وفي رواية أن النبي أرشد عليا بقوله: «سر حتى تنزل بساحتهم، فادعهم إلى قول: لا إله إلا الله، فإن قالوا: نعم فمرهم بالصلاة، ولا تبغ غير ذلك، ولأن يهدي الله بك رجلا واحدا خير لك مما طلعت عليه الشمس، ولا تقاتلهم حتى يقاتلوك» . "[السيرة في ضوء القرآن والسنة2/556]

وقد خشي علي حداثة عمره ألا يكون أهلا لتولي قضاء القوم في اليمن، فوضع النبي يده على صدره، وقال: " اللَّهمَّ ثبِّت لسانَهُ ، واهدِ قلبَهُ ، يا عليُّ ، إذا جلسَ إليكَ الخَصمانِ فلا تَقضِ بينَهُما حتَّى تَسمعَ منَ الآخرِ كما سَمعتَ منَ الأوَّلِ ، فإنَّكَ إذا فَعلتَ ذلِكَ تبيَّنَ لَكَ القضاءُ قالَ : فما اختَلفَ عليَّ قضاءٌ بعدُ ، أو ما أشكلَ عليَّ قضاءٌ بعدُ"[الزرقاني4/139 نقلا عن أبي داود والترمذي].


فلما دخل علي تلك البلاد، فرّق أصحابه فأتوا بنهب وغنائم ونساء وأطفال ونِعم وغير ذلك. وجعل علي على الغنائم بريدة بن الحصيب الأسلمي فجمع إليه ما أصابوا .

ثم لقي عليّ رضي الله عنه جمعهم فدعاهم إلى الإسلام فأبوا ورموهم بالنبل والحجارة.


وهنا صف قائد السرية أصحابه ودفع لواءه إلى مسعود بن سنان السلمي ثم حمل عليهم علي بأصحابه فقتل منهم 20 رجلاً، فتفرقوا وانهزموا.

وكف علي بن أبي طالب عن طلب القوم كما علمه الرسول، ثم دعاهم إلى الإسلام فأسرعوا وأجابوا وبايعه نفر من رؤسائهم على الإسلام وقالوا "نحن على من وراءنا من قومنا وهذه صدقاتنا فخذ منها حق الله"[الطبقات، سابق]


ثم عاد علي بن أبي طالب فوافى النبي محمد بمكة قد قدمها للحج سنة 10 هـ.

وجاء أن علي بن أبي طالب قد قرأ عليهم كتاب رسول الله، فأسلمت هَمْدَانُ جَمِيعًا، فَكَتَبَ عَلِيٌّ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ إِلَى رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِإِسْلَامِهِمْ، فَلَمَّا قَرَأَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْكِتَابَ خَرَّ سَاجِدًا، ثُمَّ رَفَعَ رَأْسَهُ فَقَالَ: " السَّلَامُ عَلَى هَمْدَانَ السَّلَامُ عَلَى هَمْدَانَ "[زاد المعاد، ابن القيم، 3/544 على شرط البخاري]


بعثة الغنائم

وبعث رسول الله صلى الله عليه وسلم عليّ بن أبي طالب إلى اليمن ليقبض خمس الغنائم التي غنمها خالد بن الوليد، وهو يجاهد في اليمن وليخلفه في الجهاد، فذهب واستلمه واصطفى منه جارية لنفسه، فأثار ذلك نفس أحد الصحابة عليه وهو بريدة الأسلمي، وكان في نفسه من علي شيء، فلما قدم على النبي ذكر ذلك له فقال: «يا بريدة أتبغض عليا؟» ، قال: نعم. قال: "لا تبغضه، فإن له في الخمس أكثر من ذلك" . قال بريدة: فما كان أحد من الناس أحبّ إلي من علي. "[رواه البخاري]

وبعث عليّ إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم من الخمس بذهيبة لم تخلص من تبرها من الخمس، فقسمها النبي بين أربعة: عيينة بن حصن، والأقرع بن حابس، وزيد الخيل، وعلقمة بن علاثة العامري، وقد وكل إليه القضاء أيضا.

نتائج سرية علي بن أبي طالب لليمن

إسلام قبيلة همدان في يوم واحد، وتولية قادة مسلمين عليها، ومقتل 20 من رجالها .

الدروس المستفادة من سرية علي بن أبي طالب لليمن

-

نشر دين التوحيد والإيمان بالرسالة أسمى غرض للجهاد الإسلامي وليس جني غنائم أو سفك دماء.

-

لئن يهد الله رجلا خير مما طلعت عليه الشمس.. حديث

-

تقدير المرء لمستوى قدرته على القيام بالمهام؛ وكان علي يخشى عدم إدراكه بمهام القضاء.

-

بركة دعاء النبي لأصحابه وقد دعا لعلي بتثبيت قلبه ولسانه على الحق .

-