سرية علي بن أبي طالب إلى الفلس

سرية علي بن أبي طالب إلى الفلس


[سرية علي إلى الفلس]

ثم سرية علي في ربيع الآخر إلى الفلس، صنم طيىء (1).

ومعه مائة وخمسون رجلا.

وقال ابن سعد: مائتان (2).

فهدمه، وغنم غنائم، منها: سفّانة بنت حاتم أخت عدي، فمنّ عليها النبي صلى الله عليه وسلم، فكان ذلك سبب إسلام أخيها (3).

وقال ابن سعد: الذي سباها كان خالد بن الوليد (4).



كلمات دليلية: