زواج النبي صلى الله عليه وسلم من أم حبيبة بنت أبي سفيان

زواج النبي صلى الله عليه وسلم من أم حبيبة بنت أبي سفيان


تزويج النبي صلى الله عليه وسلم أم حبيبة رضي الله عنها

نا أحمد: نا يونس عن ابن إسحق قال: ثم تزوج رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم بعد زينب أم حبيبة بنت أبي سفيان، كانت قبله عند عبيد اللَّه بن جحش بن رئاب، أحد بني أسد أخي عبد اللَّه بن جحش، كان تزوجها وهي بكر، وكان له منها حبيبة ابنة عبيد اللَّه، فمات عنها بأرض الحبشة وقد تنصر بعد اسلامه، وكانت مهاجرة معه بأرض الحبشة، فلم يصب رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم منها ولداً.

نا أحمد: نا يونس عن ابن إسحق قال: حدثني أبو جعفر قال: بعث رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم عمرو بن أمية الضمري إلى النجاشي، فزوجه أم حبيبة ابنة أبي سفيان وساق عنه أربعمائة دينار.



كلمات دليلية: