زواج النبي صلى الله عليه وسلم من زينب بنت جحش وإبطال عادة التبني_14112

زواج النبي صلى الله عليه وسلم من زينب بنت جحش وإبطال عادة التبني


7 - زينب بنت جحش من بني أسد بن خزيمة (رضي الله عنها).

هي أخت عبد الله بن جحش، وأمها أميمه بنت عبد المطلب، زَوَّجَها رسول الله - صلى الله عليه وسلم - لزيد بن حارثة، وعندما طلقها تزوجها - صلى الله عليه وسلم -، بأمر الله، قال تعالى:

{فَلَمَّا قَضَى زَيْدٌ مِنْهَا وَطَرًا زَوَّجْنَاكَهَا لِكَيْ لَا يَكُونَ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ حَرَجٌ فِي أَزْوَاجِ أَدْعِيَائِهِمْ إِذَا قَضَوْا مِنْهُنَّ وَطَرًا وَكَانَ أَمْرُ اللَّهِ مَفْعُولًا} (1)، وتوفيت بالمدينة النبوية سنة عشرين، وهي أول زوجات النبي - صلى الله عليه وسلم - وفاة بعده. وكانت تفاخر زوجات النبي - صلى الله عليه وسلم - بقولها: زوجكن أهليكن وزوجني الله من فوق سبع سماوات.



كلمات دليلية: