زواج النبي صلى الله عليه وسلم من حفصة بنت عمر.

زواج النبي صلى الله عليه وسلم من حفصة بنت عمر.


تزويج النبي صلى الله عليه وسلم حفصة بنت عمر رضي الله عنهما

نا أحمد: نا يونس عن محمد بن إسحق قال: ثم تزوج رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم بعد عائشة حفصة بنت عمر، وكانت قبله عند خنيس بن حذافة، أحد بني سهم، فمات رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم ولم يصب منها ولداً.

نا يونس عن سليمان الأعمش عن أبي صالح عن ابن عمر قال: دخل عمر على أختي حفصة وهي تبكي، فقال لها: ما يبكيك، لعل رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم طلقك، إنه قد كان طلقك مرة ثم راجعك، واللَّه إن كان طلقك أخرى لا أكلمك كلمة أبداً



كلمات دليلية: